مجلة عسكرية و استراتيجية
تصدر عن مديرية التوجيه المعنوي في القيادة العامة للقوات المسلحة
الإمارات العربية المتحدة
تأسست في اغسطس 1971

2017-10-04

شركة بي إيه إي سيستمزتقود ثورة تكنولوجية لتعزيز الحماية اللازمة للقوات العسكرية

عرضت شركة «بي إيه إي سيستمز» خلال معرض أنظمة الدفاع والمعدات الدولي DSEI الذي عقد مؤخراً في لندن أحدث أساليبها التكنولوجية المتقدمة في المجالات الدفاعية البرية والبحرية والجوية والسبرانية (الإلكترونية). وتتعاون الشركة بشكل وثيق مع شركائها المحليين بهدف دعم التنمية الاقتصادية عن طريق نقل التكنولوجيا وصقل وتنمية المهارات وتطبيق أحدث أساليب التكنولوجيا العالمية. 
وتعتبر شركة “بي إيه إي سيستمز” إحدى الشركات الأوروبية الرائدة المتخصصة في إنتاج العديد من الأنظمة والمعدات، بدءا بأحدث أساليب رصد التهديدات السبرانية (الإلكترونية) وانتهاء بأنظمة مكافحة الحرائق المتطورة، وتحرص الشركة على مواصلة ابتكاراتها الرامية إلى تعزيز قاعدة عملائها.
 
تقنية السترة الوقائية 
تعكف القوات المسلحة على مستوى العالم حاليا على تجربة تقنية متطورة للغاية لإنتاج سترة الحماية الشخصية المصنوعة من المنسوجات الذكية التي طورتها شركة “بي إيه إي سيستمز” بالتعاون مع شريكتها Intelligent Textiles Limited  والسترة التي تحمل اسم Broadsword® Spine® عبارة عن شبكة للطاقة والمعلومات التي جرى زرعها بطريقة مخفية داخل نسيج السترة عن طريق استخدام ألياف ناقلة/موصلة بدلا من الأسلاك والكابلات.
 
وصرحت روث نيكولز، مديرة برنامج “برودسورد” للطيران العسكري والمعلومات بشركة بي إيه إي سيستمز ، بأنه “روعي عند تصميم السترة “برودسورد” قدرتها على  العمل في أصعب وأقسى الظروف، بالإضافة إلى تخفيف العبء عن كاهل القوات المرابطة على خط المواجهة، وذلك عن طريق زرع الأجهزة الإلكترونية الحيوية مباشرة داخل السترة أو الجاكت أو الحزام، وتوصيل الموصلات بمصادر الطاقة والمعلومات مباشرة باستخدام الفلاشة USB”
وتؤمن السترة Broadsword® Spine® للقوات العسكرية والأمنية وقوات الانتشار السريع بديلا أكثر مرونة وقوة لأنظمة الطاقة والمعلومات الحالية عن طريق تأمين مصدر دائم للطاقة لفترات زمنية طويلة. وقد خضعت السترة لتجارب عدة استمرت على مدار عام كامل، حيث أثبتت قدرتها على تخفيف الوزن بنسبة تقدر بحوالي 40%، وهي نسبة ليست بالقليلة بالنسبة إلى القوات المتحركة على الأرض. وتستعد شركة بي إيه إي سيستمز حاليا لتلبية متطلبات العملاء مستقبلا وحاجتهم إلى مجموعة جديدة من المنتجات العسكرية والتجارية القياسية التي يمكن الاعتماد عليها.
 
حماية الطيارين ضد أي هجوم باستخدام الليزر
أصبحت العمليات الهجومية التي تعتمد على استخدام الليزر والتي تستهدف الطيارين والأطقم الجوية، أصبحت تشكل هاجسا كبيرا بصورة متزايدة، حيث تشير التقارير الصادرة عن هيئة الطيران المدني CAA إلى تعرض الطائرات البريطانية لأكثر من 1,400 هجوم بالليزر في عام 2015 فقط. وتقع أغلب العمليات الهجومية المسجلة أثناء عمليتي الإقلاع والهبوط أو ضد الطائرات المروحية الخاصة بقوات الشرطة أثناء تحليقها في الجو.، وذلك عن طريق استخدام أجهزة محمولة زهيدة الثمن عالية القوة بهدف تشتيت انتباه قائدي الطائرات وأفراد الطاقم الجوي وتعطيل الأجهزة الملاحية وإصابة الطيارين بعمي مؤقت أو التسبب في حدوث عاهة مستديمة للعين.
 
وقد نجح مهندسو شركة بي إيه إي سيستمز في تطوير نظام مرن خفيف الوزن قليل التكلفة لحجب أشعة الليزر الخطيرة، ومن ثم تأمين الحماية اللازمة لقائدى الطائرات وأفراد الطاقم الجوي ضد أي هجمات معادية. وتعتبر تلك التقنية تقنية انتقائية من حيث حجب أس شعاع ليزري، وهو ما يسمح بمرور قدر كبير من الضوء الطبيعي عبر الستارة canopy بأقل نسبة تشويه للألوان حتى لا يعاني الطيارون من أي تدهور في مستوى الرؤية.
وقال الدكتور ليزلي لايكوك، المدير العلمي التنفيذي بشركة بي إيه إي سيستمز، أن “سلسلة التجارب المختبرية الناجحة أثبتت قدرة نظامنا على مواجهة مجموعة كبيرة من أطوال الموجات الليزرية. وقد نجحت الشركة في تمرير الضوء المرئي بنسبة تزيد على %70 من أجل تأمين الحماية اللازمة للطيارين وأفراد الطاقم الجوي دون الحاجة إلى ارتداء واقيات/نظارات صناعية شديدة السواد.، الأمر الذي يمنح الطيارين قدرة أكبر على متابعة أجهزتهم الملاحية ومعرفة ما يدور حولهم”.
 
وقد تتغير أطوال الموجات الليزرية مع تغير أساليب التكنولوجيا ولكن قدرة هذه التقنية على التكيف تفتح الباب على مصراعيه أمام إمكانية تحديث الشرائح film والتحكم فيها حسب الرغبة بما يمكننا من مواجهة أي تهديدات ليزرية جديدة من جانب الطائرات المعادية. وقبل أن تتيح عملية تطوير النظام التالية إمكانية طرحه في الأسواق بأسعار معقولة، حرص دانييل بلاك، مدير البحوث بشركة بي إيه إي سيستمز، على تسليط الضوء على هذه التقنية الجديدة بقوله “قضيت عدة أعوام محاولا إيجاد حلول عملية لمواجهة هذه المشكلة. وقد طرأت لي هذه الفكرة أثناء قضاء عطلتي أثناء مشاهدتي فيلما بالأبعاد الثلاثية. وبدلا من مشاهدة الفيلم، بدأت أتأمل في الطريقة التي تستطيع بها النظارات ذات الأبعاد الثلاثية تكوين الصورة عن طريق حجب الضوء. ثم بدأت بعدها في التفكير في كيفية وضع مرشح (فلتر) خاص للغاية قادر على منع ضوء الليزر الضار دون التأثير على الرؤية بأي شكل من الأشكال”.
 
مقصورة قيادة واقعية
كشف مهندسو الطيران العسكري والمعلومات بشركة بي إيه إي سيستمز لأول مرة النقاب عن “مقصورة قيادة شخصية “ ‘wearable cockpit’  متطورة لإحداث ثورة في عالم مقصورات القيادة داخل طائرات التدريب والطائرات المقاتلة النفاثة. ويتميز الجيل الجديد للنظام بإمكانية تعديل شاشة العرض Striker® II المثبتة على خوذة قائد الطائرة helmet-mounted display (HMD) بهدف عرض صور تفاعلية واقعية محسنة أمام أعين الطيارين. 
 وتأتي التقنية الجديدة، التي تتبناها إدارة الأنظمة الإلكترونية التابعة لشركة بي إيه إي سيستمز في روتشستر بمقاطعة “كنت”، كي تحل محل مقصورات القيادة الفعلية الحالية، وهو ما يتيح لقائد الطائرة إمكانية تعديل شاشته حسب الرغبة وتبعا لمتطلبات المهمة. ويتميز النظام الجديد بإمكانية تعديله، وهو ما يؤمن قدرا أكبر من الوعي الميداني، علاوة على سرعة اتخاذ القرار من جانب قائد الطائرة، علاوة على القدرة على تحديث مقصورة القيادة تبعا لأحدث التطورات في عالم الطائرات.
 


اضف تعليق

Your comment was successfully added!

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات

اغلاق

تصفح مجلة درع الوطن

2017-12-06 العدد الحالي
الأعداد السابقة
2016-12-04
2014-06-01
2016-12-04
2017-06-12
2012-05-01
2016-11-03
2015-12-01
2015-11-01
.

استطلاع الرأى

مارأيك في تصميم موقع درع الوطن الجديد ؟

  • ممتاز
  • جيد جداً
  • جيد
عدد التصويت 1329

مواقيت الصلاه

  • ابو ظبي
  • دبي
  • الشارقه
  • عجمان
  • ام القيوين
  • راس الخيمة
  • الفجيره