مجلة عسكرية و استراتيجية
تصدر عن مديرية التوجيه المعنوي في القيادة العامة للقوات المسلحة
الإمارات العربية المتحدة
تأسست في اغسطس 1971

2022-06-01

زايد الخير وأبناءه : تاريخ وانجازات

تاريخياً، أستطاع المغفور له الشيخ زايد ن سلطان آل نهيان منذ توليه حكم إمارة أبوظبي في عام 1966 تعزيز الروابط مع بقية الإمارات وتشكيل الاتحاد الذي كان نواة للوحدة العربية وحماية للمنطقة والثروة النفطية من المطامع الخارجية، فمرت جهوده رحمه الله وأسكنه فسيح جناته بمراحل عديدة وظلت مستمرة حتى عام 1971 تحقيقاً لإرادة شعب الإمارات واستجابة لرغباته، لينتخب المغفور له الشيخ زايد ليكون أول رئيس لدولة الإمارات العربية المتحدة. 
 
 
وبعد خمسين عام من تأسيس الإمارات وحكم المغفور لهما باذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان والشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ، تحققت العديد من الإنجازات التاريخية ومنها على سبيل الذكر لا الحصر ؛بناء اقتصاد قوي نتج عنه تنويع مصادر الدخل ودعم المشاريع المختلفة ، والإنجازات في مجال الصحة والإسكان والبنية التحتية، والمساعدات الإنسانية، ونشر الأمن والأمان في الوطن ونشر ثقافة التسامح في ظل قوات مسلحة حديثة مرتبطة بإنجاز مهم وهو تدشين الخدمة الوطنية بين شباب الإمارات. أضف على ذلك السياسة الخارجية العقلانية والمتوازنة والمتميزة بمجال القوة الناعمة عربيا وعالمياً، وما تتميز به الإمارات يمتد ليشمل استراتيجياتها للثورة الصناعية الأخيرة والابتكار والذكاء الاصطناعي ، والأمن السيبراني ، والأمن المائي، والامن الغذائي. كما نجحت الإمارات في اطلاق العديد من الاستراتيجيات التي تسهم في تمكين المرأة والتوطين ورعاية المواهب الوطنية ودعم ذوي الإعاقة وأصحاب الهمم ، الأمر الذي يعكس اهتمام قادة الإمارات لكل مافيه مصلحة لوطنهم وأبناءه لتضع بذلك بصماتها الواضحة في المحافل الدولية بتحقيق مراكز متقدمة في كثير من المؤشرات التنافسية العالمية وتصبح نموذجا مشرفا لدول وشعوب العالم.
 
 
مسيرة الإمارات وانجازاتها مستمرة بإذن الله مستمرة بعد انتخاب الرئيس الثالث لدولة الإمارات العربية المتحدة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، فسموه قائد تاريخي من طراز رفيع ، حقق العديد من الإنجازات التي يشار إليها بالبنان على مستوى تعزيز السلم والأمن ليس فقط على مستوى الإمارات بل على مستوى المنطقة والعالم ، أستطاع  صنع الفارق على المستوى المحلي وساهم في نشر مفاهيم التسامح والتعايش السلمي بين الأديان والمجمتعات، داعم لتنويع الأنشطة الاقتصادية ، ورائد من رواد العمل الإنساني والخيري على مستوى العالم. مستلهما توجيهات المغفور لهما الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان والشيخ خليفة بن زايد آل نهيان وخبرته الطويله التي شغل من خلالها مناصب قيادية عدة في القوات المسلحة، ساهم سموه في تطوير القوات المسلحة لدولة الإمارات من خلال التخطيط الاستراتيجي والتدريب والهيكل التنظيمي وتعزيز القدرات الدفاعية للدول مما جعل القوات المسلحة الإماراتية مؤسسة مميزة تحظى بتقدير المؤسسات العسكرية الدولية. كما تحفل مسيرة سموه بالعديد من المواقف التاريخية التي ما زالت تصب في مصلحة تعزيز وتقوية الروابط والتضامن مع الدول العربية الشقيقة ، حيث لم يتوان سموه في دعم الاستقرار الإقليمي والتصدي لكل التهديدات والتحديات التي تمس أمن المنطقة.
 
 
خلاصة القول، لطالما  ُعرفت الإمارات العربية المتحدة بالخير ليس فقط لأبناءها وانما امتد هذا الخير لكل دول العالم على كافة المستويات وأولها المستوى الإنساني لتحتفظ بذلك على مدار تاريخها العريق بوقفات وانجازات تاريخية مهمة، رحم الله الشيخ زايد الخير الذي أنجب للإمارات العربية المتحدة وللمنطقة العربية رجال يحملون مسؤولية الوطن وهم المنطقة العربية وتوحيدها والعمل على استقرارها ضمن نهج قوي ورؤية ثاقبة وخطط سديدة.
 
السطر الأخير ...
إجعلْ خليفهْ بجنَّاتْ النِّعيمْ وصِبْ
عليهْ منْ مَغفِرَهْ بالعفوْ مشمولِهْ
وصبِّرْ محمدْ ونوِّرْ لهْ يارَبْ الدَّربْ
نعمْ الخَلَفْ للسَلَفْ ريِّسْ علىَ الدُّولِهْ
صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي
 


ارشيف الكاتب

اضف تعليق

Your comment was successfully added!

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات

اغلاق

تصفح مجلة درع الوطن

2022-12-01 العدد الحالي
الأعداد السابقة
2016-12-04
2014-06-01
2016-12-04
2017-06-12
2014-06-09
2014-11-02
2013-07-01
2016-07-13
.

استطلاع الرأى

مارأيك في تصميم موقع درع الوطن الجديد ؟

  • ممتاز
  • جيد جداً
  • جيد
عدد التصويت 1647

مواقيت الصلاه

  • ابو ظبي
  • دبي
  • الشارقه
  • عجمان
  • ام القيوين
  • راس الخيمة
  • الفجيره