مجلة عسكرية و استراتيجية
تصدر عن مديرية التوجيه المعنوي في القيادة العامة للقوات المسلحة
الإمارات العربية المتحدة
تأسست في اغسطس 1971

2018-06-03

جائزة القوات المسلحة للتميز والابتكار

بقلم :المقدم ركن/ يوسف جمعة الحداد
رئيس التحرير
 
إطلاق «جائزة القوات المسلحة للتميز والابتكار» هو تأكيد واضح على إيمان قواتنا المسلحة الراسخ بأهمية نشر ثقافة التميز والابتكار، باعتبارها ضرورة للارتقاء بالأداء العام داخل الوحدات والأفرع المختلفة. إن ما يضفي أهمية متزايدة على هذه الجائزة أنها ترسخ النهج العام الذي تتبناه القوات المسلحة منذ توحيدها في السادس من مايو 1976، والذي يجعل من التميز والجودة والابتكار المعيار الرئيس في تقييم الأداء، ولهذا استطاعت قواتنا المسلحة بفضل هذا المعيار أن تتطور وترفع من كفاءتها القتالية وجاهزيتها، وتأهيل كوادرها الوطنية، وإعدادها للتعامل مع التقنيات الحديثة والاستراتيجيات العسكرية المتقدمة.
 
إذا كانت جوائز التميز والابتكار في مختلف المؤسسات بالدولة تستهدف تطوير الأداء العام وتكريس ثقافة التفوق بين العاملين، وتحفيزهم على التنافس الذي ينعكس بشكل إيجابي على هذه المؤسسات، فإن جائزة القوات المسلحة للتميز والابتكار سيكون لها تأثير مضاعف، خاصة أن استراتيجية تحديث وتطوير القوات المسلحة تقوم في أحد جوانبها على الابتكار والتجديد، فالابتكار عنصر أساسي يدفع دائماً إلى التطلع إلى الأحدث والأفضل دائما سواء فيما يتعلق بالأسلحة أوالتدريب أو تأهيل العنصر البشري، في الوقت ذاته فإن نشر ثقاقة الابتكار في القوات المسلحة والمؤسسات التابعة لها من شأنه أن يعزز من كفاءتها وجاهزيتها وقدرتها على مواكبة كل ما هو جديد في المجال العسكري، سواء تعلق الأمر بالتسليح أو النظريات العلمية والمعرفية الجديدة. 
 
لقد أكد سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة خلال تكريمه للفائزين بالنسخة الأولى من «جائزة القوات المسلحة للتميز والابتكار» على ترسيخ ثقافة التميز والابتكار في جميع المجالات. وقال سموه « سعدت اليوم بتكريم الفائزين بجائزة القوات المسلحة للتميز والابتكار بنسختها الأولى، الجائزة جاءت لتكريس مهارة الابتكار والابداع لدى منتسبي القوات المسلحة، نمتلك طاقات وطنية متميزة ومبدعة نريد لها أن تضيف إلى صرح الوطن نتاجات غير مسبوقة وتحقق له الريادة عالميا»
 
لقد أصبح التميز والابتكار من أهم المعايير الرئيسية في قياس مدى تطور القوات المسلحة، لأنهما يرتبطان بشكل وثيق بجوانب التطوير والتحديث المختلفة في هذه المؤسسة، بداية من العنصر البشري والعمل على تأهيله وتدريبه وفق برامج عالية المستوى، حتى يكون قادراً على التميز والابتكار، ومروراً  بالصناعات الدفاعية التي تعتمد على الابتكار والجودة، حتى تستطيع المنافسة عالمياً من خلال مواكبة الثورة التقنية والتكنولوجية والمعلوماتية في المجال العسكري، ونهاية بالمعاهد والكليات العسكرية التي أصبحت تعلي من قيم التميز والجودة في مساقاتها التدريسية لمواكبة النظريات الحديثة في العلوم العسكرية والاستراتيجية، لرفد القوات المسلحة بالكوادر المواطنة المؤهلة ذات الحرفية العالية التي تسهم في تطوير أدائها العام.
 
 إن جائزة القوات المسلحة للتميز والابتكار تعزز التوجه العام الذي تتبناه دولة الإمارات العربية المتحدة  بقيادة سيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة القائد الأعلى للقوات المسلحة، حفظه الله، وسيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لنشر ثقافة التفوق والإبداع لتكون المنهج العام الذي يحكم عمل مختلف المؤسسات في الدولة، كي تتواصل مسيرة التطور في المجالات المختلفة، وتعزز الإمارات من ريادتها وتنافسيتها على الصعيد العالمي.
 


اضف تعليق

Your comment was successfully added!

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات

اغلاق

تصفح مجلة درع الوطن

2018-06-03 العدد الحالي
الأعداد السابقة
2016-12-04
2014-06-01
2016-12-04
2017-06-12
2016-11-03
2012-05-01
2015-12-01
2015-11-01
.

استطلاع الرأى

مارأيك في تصميم موقع درع الوطن الجديد ؟

  • ممتاز
  • جيد جداً
  • جيد
عدد التصويت 1434

مواقيت الصلاه

  • ابو ظبي
  • دبي
  • الشارقه
  • عجمان
  • ام القيوين
  • راس الخيمة
  • الفجيره