مجلة عسكرية و استراتيجية
تصدر عن مديرية التوجيه المعنوي في القيادة العامة للقوات المسلحة
الإمارات العربية المتحدة
تأسست في اغسطس 1971

2019-12-15

محمد بن راشد ومحمد بن زايد : معرض الطيران ورشة ومنصة عالمية لمستقبل القطاع وتقنياته

اختتم فعالياته وسط نجاح كبير و142.4 ملياراً طلبيات الناقلات الوطنية
افتتح صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، «معرض دبي الدولي للطيران 2019»، الذي استضافته دبي في مدينة المعارض بمطار آل مكتوم الدولي، خلال الفنرة من 17 ولغاية 21 نوفمبر الماضي.
 
حضر افتتاح المعرض سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، وسمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران، الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات، رئيس اللجنة العليا المنظمة للمعرض، وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح، ومعالي محمد بن أحمد البواردي وزير دولة لشؤون الدفاع، ومعالي الفريق الركن حمد محمد ثاني الرميثي رئيس أركان القوات المسلحة، إلى جانب عدد من الشيوخ ومعالي الوزراء وكبار المسؤولين في الدولة.
 
جولة تفقدية
وقام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بجولة تفقدية في القاعة الرئيسة للمعرض، التي تضم بين جنباتها العديد من الشركات الوطنية والعالمية المتخصصة في تقنيات الطيران المدني والعسكري.
 
كما تفقد سموه عدداً من الطائرات الحربية والمدنية الجاثمة في الفضاء الخارجي للمعرض، واستمع سموه من ممثلي الشركات المصنعة لهذه الطائرات، إلى شرح حول تقنيات كل طائرة ونوعها واستخداماتها، والتطور التقني الذي تتميز به كل طائرة.
 
وأعرب سموه عن أمله في أن يعودوا إلى بلادهم حاملين ذكريات طيبة عن دولة الإمارات وشعبها وأصالتها وتراثها.
 
وفي تغريدة على «تويتر»، قال سموه «في معرض دبي للطيران... مع أخي محمد بن زايد.. نستضيف 160 دولة.. ونحتضن أكبر ورشة عالمية، تضع بصمتها على مستقبل طيران البشر.. الإمارات اليوم، تمثل محركاً في عالم لم تكن تملك فيه طائرة واحدة قبل 4 عقود».
 
شراكات فاعلة
إلى ذلك، أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، أن قطاع الطيران في دولة الإمارات، حقق تطوراً كبيراً خلال الفترة الماضية، ويعد أحد المحركات المهمة للاقتصاد الوطني.
 
وأضاف سموه خلال جولة في معرض دبي الدولي للطيران 2019، أن الإمارات تهتم بتعزيز صناعة الطيران، وتوجه استثمارات كبيرة إليها، وتعمل على إقامة شراكات فاعلة فيها مع الدول المتقدمة في هذا المجال، وتوفر كل الإمكانات والمقومات التي تساعد على تطويرها ودفعها إلى الأمام، بجانب اكتساب التكنولوجيا الخاصة بها، وتوطينها، وبناء كوادر إماراتية متخصصة فيها.
 
وأشار سموه إلى وجود ثقة عالمية متنامية بصناعة الطيران الإماراتية ومنتجاتها، وهو ما يتجسد في التعاون المثمر بين الشركات الإماراتية العاملة في هذا المجال، ونظيراتها في العالم، والإقبال الملموس على شراء الأجزاء التي يتم تصنيعها في الإمارات، من قبل الشركات الدولية الكبرى.
 
وتجول سموه، يرافقه سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، في الأجنحة المختلفة للمعرض، وتعرف إلى الشركات المشاركة فيه من مختلف دول العالم، ورحب سموه بالمشاركين، وتبادل الحديث مع العديد من المسؤولين والقادة العسكريين ومسؤولي شركات الطيران حول أحدث التكنولوجيا المعروضة في مجال الطيران المدني والعسكري، والتطورات الحالية والمستقبلية في هذا المجال، وكيفية الاستفادة منها، وما يمثله معرض دبي للطيران من أهمية عالمية في هذا الخصوص.
 
وفي تغريدة على «تويتر»، قال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان «شهدت وأخي محمد بن راشد، افتتاح دورة جديدة من معرض دبي الدولي للطيران 2019.. معرض رسخ مكانته عالمياً، باعتباره أحد أهم المعارض المتخصصة بالطيران، ومنصة دولية رئيسة لعرض أحدث ما توصلت إليه تقنيات وتكنولوجيا الدفاع». 
 
الشركات الوطنية
وحرص صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، على زيارة أجنحة الشركات الوطنية المشاركة في المعرض، والتعرف إلى المنتجات التي تعرضها، ورؤيتها حول مستقبل صناعة الطيران في دولة الإمارات، وسبل تطويرها.
 
وتمنى سموه للمشاركين في المعرض، التوفيق والنجاح في عرض منتجاتهم، وعمل شراكات مهمة، تسهم في تعزيز صناعة الطيران والدفاع على المستوى العالمي، وأن تساعد مناقشاتهم وحواراتهم في إلقاء الضوء على كل ما يتعلق بهذه الصناعة ومستقبلها.
 
منصة دولية
وأكد سموه أن معرض دبي للطيران، أصبح من أهم وأبرز معارض الطيران على المستوى العالمي، ويمثل منصة دولية رئيسة لعرض أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا في مجال الطيران والدفاع، ويوفر فرصة كبيرة للشركات المتخصصة في هذا المجال، لعرض منتجاتها، والنقاش والحوار حول حاضر صناعة الطيران في العالم، ومستقبله، خاصة مع الحضور الكبير والمتنوع في المعرض، والذي يتسع من دورة لأخرى، في تأكيد موقع الإمارات مركزاً عالمياً لاستشراف المستقبل في المجالات المختلفة، وفي مجال الطيران بشكل خاص.
 
وأشاد سموه بالتنظيم المتميز للمعرض، والتطور الإيجابي الكبير الذي يشهده في كل دورة من دوراته، ما عمّق الثقة الدولية فيه، وجعله علامة بارزة ضمن معارض الطيران في العالم، وذلك بفضل الخبرة الكبيرة التي اكتسبتها دولة الإمارات على مدى السنوات الماضية، في استضافة وتنظيم الفعاليات الدولية الكبرى، بمختلف أنواعها بكفاءة عالية.
 
ترحيب
أعرب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، عن ارتياحه بالوجود الدولي الكبير، جنباً إلى جنب مع الشركات الوطنية والعربية، تحت مظلة معرض دبي الدولي للطيران، في نسخته الـ 16 مرحّباً بضيوف الدولة من عارضين ووفود رسمية وزوار، جاؤوا إلى دولتنا من كل حدب وصوب.
 
احترافية
عبّر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، عن ارتياحه وسروره الكبيرين لرؤية الكوادر الوطنية المؤهلة والمدربة، وهي تقوم على تنظيم فعاليات المعرض باحترافية كبيرة، تحظى بتقدير العالم وإعجابه، تجسيداً للموقع المحوري للعنصر البشري في رؤية التنمية الإماراتية الشاملة، والنظر إليه باعتباره الثروة الحقيقية للوطن، في سعيه لتحقيق طموحاته في الحاضر والمستقبل.
 
البواردي يتفقد الأجنحة 
قام معالي محمد بن أحمد البواردي وزير دولة لشؤون الدفاع بجولة زار فيها عدداً من الشركات الأجنبية المشاركة في فعاليات معرض دبي للطيران 2019 ، بحضور سعادة مطر سالم الظاهري وكيل وزارة الدفاع.
 
اطلع معاليه خلال الجولة على عرض أهم الشركات العارضة واطلع فيها على أهم وأحدث ما تنتجه الشركات.
 
وقد أكد معاليه خلال جولته على تميز معرض دبي للطيران هذا العام الذي يشهد المشاركة الأولى لجناح الفضاء بالتعاون مع وكالة الإمارات للفضاء لعرض آخر التطورات في هذا القطاع الهام، كما أشار معاليه أن معرض دبي للطيران استطاع استقطاب كبرى الشركات العالمية لتشارك بأحدث منتجاتها من طائرات وأنظمة ومعدات كونه يعد فرصة مهمة للتعرف على أحدث التقنيات والمشاريع والمعدات والطائرات والأنظمة المتعددة المهام في مجال الطيران.
 
وفي ختام جولته الأولى أثنى معاليه على مستوى تنظيم المعرض الذي حقق نجاحا ملحوظا ونموا هائلا منذ انطلاقه وحتى اليوم، ودوره الفاعل في التعاون الدفاعي والعسكري وتطوير الصناعات الدفاعية الاماراتية محليا وقطاع الطيران إقليميا وعالميا، وعلى كافة الجهود المبذولة لظهوره بمكانة تليق بهذا القطاع المهم.
 
الرميثي يقوم بجولة بالمعرض
قام معالي الفريق الركن حمد محمد ثاني الرميثي رئيس أركان القوات المسلحة بجولة في معرض دبي للطيران  شملت عددا من أقسام وأجنحة الدول والشركات المحلية والإقليمية والدولية المتخصصة في مجال الطيران واطلع على أحدث المعدات والتقنيات التكنولوجية الحديثة التي صنعتها الشركات من مختلف أرجاء العالم.
 
واستمع معاليه من  المسؤولين حول أحدث التكنولوجيا المعروضة في مجال الطيران المدني والعسكري، والتطورات الحالية والمستقبلية في هذا المجال وكيفية الاستفادة منها، وما يمثله معرض دبي للطيران من أهمية عالمية في هذا الخصوص و شملت جولته مختلف اجنحة  الشركات الوطنية المشاركة في المعرض والتعرف على المنتجات التي تعرضها ورؤيتها حول مستقبل صناعة الطيران في دولة الامارات العربية المتحدة وسبل تطويرها.
 
صفقات كبيرة
اختتمت فعاليات الدورة السادسة عشرة من معرض دبي للطيران 2019، بعد أن سجل صفقات بلغت قيمتها 200 مليار درهم، ووصل عدد الطائرات التي تم بيعها عبر منصات المعرض نحو 362 طائرة، وبلغ عدد الزائرين لدورة المعرض، الذي شارك فيه نحو 1288 شركة ومؤسسة و161 طائرة أكثر من 84 ألف زائر على مدار الأيام الخمسة وهي أرقام كما يقول المحللون ترسخ مكانة معرض دبي للطيران كونه أحد أهم معارض الطيران في العالم وأسرعها نمواً.
 
شهدت منصات معرض دبي للطيران تنافساً كبيراً بين إيرباص وبوينغ على توقيع صفقات قياسية، واستحوذت الشراكتان على الحصة الأكبر من الصفقات وبلغ مجموع طلبيات شركة «إيرباص» الأوروبية، خلال فعاليات المعرض 232 طائرة، شملت طلبية لـ 120 طائرة لشركة العربية للطيران منها 73 طائرة A320neo و27 طائرة A321neo و20 طائرة A321XLR.
وأعلنت شركة «بوينغ» الأميركية عن طلبات شراء ومذكرات التزام واتفاقيات لشراء 95 طائرة تجارية تقدّر قيمتها بـ 17.4 مليار دولار وفقاً لقائمة الأسعار الحالية.
 
الناقلات الوطنية
وبلغ حجم صفقات الناقلات الوطنية خلال المعرض 142.4 مليار درهم موزعة بين صفقات لطيران الإمارات بقيمة 91 مليار درهم و51.4 مليار درهم حجم صفقة العربية للطيران.
 
وخلال اليوم الثاني من معرض دبي للطيران أعلنت طيران الإمارات، أكبر ناقلة جوية دولية في العالم، عن طلبية مؤكدة لشراء 50 طائرة A350-900 XWB بقيمة 16 مليار دولار (58.7 مليار درهم)، ومن المتوقع أن تبدأ الناقلة الوطنية تسلم هذه الطائرات، التي ستعمل بمحركات رولز رويس XWB، اعتباراً من مايو 2023، في حين وقعت العربية للطيران خلال اليوم نفسه طلبية لشراء 120 طائرة من عائلة «إيرباص A320» وستسهم هذه الصفقة، التي يتجاوز إجمالي قيمتها الشرائية 14 مليار دولار أمريكي (القيمة الدفترية)، بتعزيز قوة الأسطول الحالي لشركة «العربية للطيران» بمقدار ثلاثة أضعاف، فضلاً عن دعمها لاستراتيجية الشركة الرامية لتوسيع شبكة وجهاتها العالمية.
 
وتشمل الطلبات الجديدة: 73 طائرة من طراز A320neo، و27 طائرة من طراز A321neo، و20 طائرة من طراز A321XLR. وفي رابع أيام المعرض وقعت طيران الإمارات، طلبية مؤكدة لشراء 30 طائرة بوينغ 787-9 بقيمة 8.8 مليارات دولار (32.3 مليار درهم)، 2019. ومارست طيران الإمارات حقها في استبدال طائرات 777X بطائرات 787.
 
الصفقات العسكرية
أعلنت اللجنة العسكرية المنظمة لمعرض دبي للطيران عن ارتفاع القيمة الإجمالي للعقود العسكرية المبرمة خلال الدورة السادسة عشرة من المعرض إلى 18.02 مليار درهم، متجاوزة بذلك قيمة العقود المسجلة خلال الدورة السابقة والتي بلغت نحو 14.7 مليار درهم.
 
وشهد اليوم الرابع من المعرض إبرام 9 عقود بقيمة 211,3 مليون درهم، ليصل إجمالي عدد العقود المبرمة خلال المعرض إلى 51 عقداً.
 
وقال اللواء ركن طيار عبدالله الهاشمي المدير التنفيذي للجنة العسكرية المنظمة لمعرض دبي للطيران 2019،إن معرض دبي الدولي للطيران في دورته الـ16 يمثل أكبر دورة في تاريخ المعرض، مضيفا أنه بات يمثل منصة عالمية ملهمة للعاملين في قطاع الطيران.
 
عروض جوية
دشنت طائرة الإمارات A380 العرض الجوي في معرض دبي للطيران 2019 بتشكيل مشترك مع 26 طائرة عسكرية وفريق الفرسان الإماراتي للاستعراضات الجوية.
 
واستمتع الجمهور وعشاق الطيران بمشاهدة عروض متنوعة على مدى خمسة أيام، حيث شارك فريق فرسان الإمارات ضمن الاستعراضات الجوية اليومية، كما شارك فريق «باترول دي فرانس» التابع للقوات الجوية الفرنسية الذي وصل إلى معرض دبي للطيران للمرة الأولى منذ عام 2011.
 
فيما تشارك في الاستعراضات الجوية طائرة داسو رافال وبوينغ (B787-9) وعدد من المروحيات، إضافة إلى شركة الاستعراضات الجوية الوحيدة في العالم المتمثلة بفريق «بليدز» من المملكة المتحدة.
وأكد العارضون وأعضاء الوفود الرسمية والرعاة في معرض دبي للطيران 2019 أن المعرض حقق نجاحاً لافتاً هذا العام، حيث نظمت ضمن فعالياته مؤتمرات عدة على درجة عالية من الأهمية لصناعة الطيران والفضاء.
 
ومن الشركات التي تواجدت في المعرض 100 شركة جديدة منها شركة الطائرات المروحية، وهي أول مشغل للطائرات المروحية التجارية في المملكة العربية السعودية تم إطلاقها في وقت سابق من هذا العام وكانت أحد الرعاة الرئيسيين للحدث. وقال الرئيس التنفيذي لشركة الطائرات المروحية يحيى بن حمود الغريبي: إن المعرض الأول الذي تشارك فيه الشركة كان «ناجحاً جداً».
 
وأضاف: «لقد تحقق أكثر مما توقعنا، والتقينا العديد من ممثلي الشركات وقابلنا الكثير من العملاء وعرضنا طائراتنا عليهم، ونحن سعداء للغاية بنتائج مشاركتنا. إننا شركة جديدة وبناء العلاقات أمر في غاية الأهمية وكان معرض دبي للطيران أحد أفضل أساليب تواصلنا وتعزيز شبكة علاقاتنا».
 
ومن أبرز الحاضرين الجدد في نسخة 2019 أول «شريك التكنولوجيا المتقدمة» للمعرض والمتمثل في «إيدج»، التي تم الإعلان عنها مؤخراً وتجمع بين أكثر من 25 مؤسسة، منها شركات تابعة لشركة الإمارات للصناعات العسكرية ومجموعة الإمارات المتقدمة للاستثمارات وتوازن القابضة، ومؤسسات مستقلة أخرى. ومن الشركات التابعة لـ«إيدج» شركة «الطارق» المتخصصة في مجال تصنيع الأسلحة الجوية والأنظمة الموجهة بدقة.
 
وقال المدير العام للشركة، ثونيس بوثا: إن معرض دبي للطيران كان وسيلة رائعة لتأسيس تواجد العلامة التجارية في المنطقة. وأضاف: لقد كانت الاستجابة ممتازة لإطلاق «إيدج»، وكان هناك اهتمام كبير من العديد من الدول الصديقة. أعتقد أن لدينا منتجات مميزة، واهتماماً كبياًر بمجموعة المنتجات التي نقدمها.
 
استكشاف الفضاء
واجتذبت مجموعة المؤتمرات المتخصصة عدداً كبيراً من العاملين والمهتمين بصناعة الطيران. ومن بين تلك الأحداث مؤتمر إدارة الحركة الجوية العالمية (GATM) الذي استمر يومين، وناقش مستقبل التحكم في الحركة الجوية وأبرزت المناقشات أهمية ما يسمى بـ«الأبراج الافتراضية» في المستقبل. كما تم تنظيم مؤتمر قطاع الشحن «كارجو كونيكت» الذي تناول صناعة الشحن الجوي مع التركيز على مشاركة البيانات عبر الحدود الجغرافية والتجارية.
 
ولأول مرة في نسخة عام 2019، كان هناك تركيز خاص على استكشاف الفضاء من خلال برنامج محدد من المؤتمرات. وقد نظمت أعمال مؤتمر «نساء في الفضاء» بدعم من وكالة الإمارات للفضاء وتحدث خلاله خبراء من الأمم المتحدة وشركة «بوينغ» وغيرهم.
 


اضف تعليق

Your comment was successfully added!

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات

اغلاق

تصفح مجلة درع الوطن

2020-04-30 العدد الحالي
الأعداد السابقة
2016-12-04
2014-06-01
2016-12-04
2017-06-12
2014-06-09
2016-07-13
2017-06-12
2014-11-17
.

استطلاع الرأى

مارأيك في تصميم موقع درع الوطن الجديد ؟

  • ممتاز
  • جيد جداً
  • جيد
عدد التصويت 1647

مواقيت الصلاه

  • ابو ظبي
  • دبي
  • الشارقه
  • عجمان
  • ام القيوين
  • راس الخيمة
  • الفجيره